تمرين التعلم عن بعد اثناء حالات الطوارىء لسنة 2018

 

أولياء الأمور الأعزاء - 
 السلام عليكم
سيُعقد تمرين الدفاع الوطني في المؤسسات التعليمية لسنة 2018 في شهر فبراير شباط. كجزء من الاستعداد والتأهب لحالات الطوارئ سيجري تمرين "التعلم عن بعد"، الذي من خلاله سينشط التلاميذ من المنزل وذلك ابتداء من ساعات ما بعد دوام المدرسة وحتى الساعة 22:00 ممارسة "التعلم عن بعد "والتي ستقام من يوم الاحد 18.2.2018 وحتى يوم الخميس 22.2.2018.

استخدام بيئة الإنترنت بشكل عام والتعلم عن بعد بشكل خاص في الأوقات الاعتيادية والروتينية وفي حالات الطوارئ هو بديل آخر لإطار نشاط التعلم. عندما لا يستطيع التلاميذ و/أو المعلمين الذهاب إلى المدرسة جسديا ، فان التعلم عن بعد يُمكن المعلمين من اجراء روتين تعليمي من المدرسة ، المنزل او من مكان تعليم خاص ، حيث يدرس التلاميذ في المنزل  ويتواصلون عبر الانترنت .

 من المهم التعرف على "الموقع المدرسي" حيث يُشكل هذا الموقع أداة اتصال رئيسية تمكن التواصل بطرق  مختلفة مع الطاقم التعليمي في المدرسة (مربي الصف ، مستشار ، مدير المدرسة ،الخ).
خلال هذا التمرين سيُمارس التلاميذ أشكال متعددة من التعلم عن بعد:
  1. اداء مهمة عبر الانترنت ، حيث سيتم نشر هذه المهمة في موقع المدرسة.
 2.التواصل والحديث عبر الإنترنت مع المعلم في موقع المدرسة أو في فئة المواضيع المهنية الافتراضية.
 3.المشاركة بحصة متزامنة ببث حي ومباشر في مواضيع مختلفة حسب الفئة العمرية (مجموعة متنوعة من المحاضرات عبر الإنترنت).
أنتم مدعوون للدخول لفضاء "التعلم عن بعد أثناء حالات الطوارئ" والتعرف على الأنشطة المتنوعة المقدمة للتلاميذ بأساليب التعلم عن بعد.
من المهم التعرف على كافة النشاطات وتجربتها مسبقا وذلك لأن التمرين والممارسة أثناء الحياة الاعتيادية والروتينية يعتبر الأساس للسلوك أثناء حالة الطوارئ.
   نقدر لكم تعاونكم ومساندة أولادكم.

باحترام

فراس بيادسة
مدير المدرسة

 
 
 

0 تعقيبات

تستطيع أن تكون أول من يرسل تعقيب.

 
 

أرسل ردك

 




 
 
*